Announcement

Our Fellow Citizens

The participation of our national community living abroad, particularly in the United States of America, in the presidential elections of December 12, 2019, during our country Algeria is moving towards laying new foundations for building a better future. This achievement can only be reflected on the ground by the concerted efforts of all the daughters and sons of our beloved country.

We, as a community living abroad and as an integral part of the Algerian nation, we are required to participate in this important event, as a token of solidarity out of respect for our collective memory and the will of our righteous martyrs to protect our homeland and to consolidate the cohesion of all our Algerians.

Our Fellow Citizens

The true principles of democracy require that each of us to express freely and transparently their opinion to contribute in building a better Algeria, however, this does not mean disrespecting the feelings and opinions of the other.

The response of everyone who contributed, from near or far, to the success of Presidential Elections will open new horizons that respond to the aspirations of our faithful Algerians, which will be remembered in the history of our nation. This brave act will offer opportunity for others to perform their duty freely and to respond to the call of Algeria.

OBO/The National Independent Authority of Elections (ANIE) Zone 8


إعــــلان

أخواتي المواطنات، إخواني المواطنين

إن مشاركة أعضاء جاليتنا الوطنية المقيمة بالخارج و بالأخص في الولايات المتحدة الأمريكية في الاستحقاقات الرئاسية ليوم 12 ديسمبر 2019، تأتي و  الجزائر تتجه نحو وضع أسس جديدة لبناء مستقبل أفضل. هذا الإنجاز، لا يمكن تجسيده ميدانياً إلا بتضافر جهود كافة بنات و أبناء هذا الوطن الحبيب.

و تماشيا مع هذه الطموحات، يتطلب منا كجالية مقيمة بالخارج و كجزء لا يتجزأ من الأمة الجزائرية، أن نشارك في هذا العرس البهيج، كعربون تضامن احتراماً لذاكرتنا الجماعية و العمل بوصية شهدائنا الأبرار لحماية الوطن و توطيد أواصل الترابط بين كافة أفراده.

أخواتي المواطنات، إخواني المواطنين

إن مبادئ الديمقراطية الحقة تستلزم من كل واحد منا التعبير بكل حرية و شفافية عن أرائه في كل ما من شأنه المساهمة في بناء هذا الوطن المفدى، غير أن هذا لا يعني بالضرورة، عدم احترام مشاعر و رأي الآخر، فالإختلاف رحمة، طالما أن القاسم المشترك هو بناء جزائر الغد.

إن استجابة كل من ساهم من قريب أو من بعيد في إنجاح هذا الإقتراع و الذي سيفتح آفاقاً جديدة تستجيب لمطامح و متطلعات شعبنا الوفي، و التي ستسجل و للأبد  في تاريخ أمتنا، تستدعي منا جميعاً الوقوف أمامهم وقفة إجلال وتقدير واحترام. وتؤكد لنا مرة أخرى روح مواطنة شعبنا الأبي واعتزازه لإنتماءه لهذا الوطن الغالي، ما يفتح المجال لكل غيور عليه بالإدلاء برأيه و قيامه بواجبه الإنتخابي.

عن السلطة الوطنية المستقلة للإنتخابات

المنطقة الثامنة

print

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *